افضل النصائح الصحية بمناسبة العودة إلى المدارس

9/21/2019

نصائح صحية لعودة آمنة الى المدرسة

  • المدرسة
  • تلاميذ
  • اولاد
  • صحة
  • نصائح صحية
  • العودة الى المدرسة

يبدأ موسم العودة الى المدارس ويبدأ معها قلق الأمهات خاصة والآباء وبشكل عام حول صحة أولادهم وطرق الوقاية من العدوى التي يسهل انتشارها بين طلاب المدارس نتيجة الاحتكاك المباشر فيما بينهم أثناء الأنشطة المدرسية المختلفة وجلوسهم قرب بعضهم في الغرف الصفية المشتركة والتي تكون مغلقة في كثير من الأحيان.

يقول الدكتور محمد عثمان الدسوقي، أخصائي طب الأطفال في مستشفى ميدكير : من الضروري أن يلتزم الوالدين بمساعدة أبنائهم على الدخول في روتين المدرسة الذي يتطلب الاستيقاظ مبكراً وبدء اليوم بالحيوية والنشاط لذلك على الطفل أن يأخذ قسطاً كافياً من النوم لا تقل عن 10 ساعات ولا تزيد عن 12 ساعة لأن النوم الكافي لأطفال سيكون بمثابة خطهم الدفاعي الأول في مواجهة أية عدوى محتملة خلال اليوم" ويضيف الدكتور عثمان: " إن أخذ القسط الكافي من النوم يعزز بالدرجة الأولى الجهاز المناعي لدى الطفل ويقلل من حدة الإصابة بالالتهابات ويقوي العظام إضافة إلى فائدته بتعزيز قدرات الذاكرة لدى الطفل الأمر الذي يساعده في تحصيله العلمي".

ومن بين النصائح الأخرى التي شدد عليها الدكتور محمد عثمان، وجبة الإفطار الصحية التي قال عنها أنها مهمة كونها تساعد في الحفاظ على الوزن الصحي للطفل وتنظيم مستويات الأنسولين مما يقي من الإصابة بمرض السكري علاوة على ذلك فإنها تساعد في تقوية الجهاز المناعي لديه وتساعده على التركيز خلال الدراسة إضافة إلى أنها وجبة ضرورية لأنها تمد الطفل بالطاقة التي يحتاجها خلال النهار. وأضاف الدكتور الدسوقي: "ليس من المهم فقط تقديم وجبة إفطار شهية للطفل وانما يجب الحرص على أن تكون وجبة صحية متكاملة تحتوي على جميع العناصر الغذائية التي تساعده على متابعة يومه الدراسي بحيوية ونشاط".


ومن النقاط الضرورية الأخرى التي يجب التركيز عليها حسب الدكتور محمد عثمان أخصائي طب الأطفال، الحقيبة المدرسية التي غالباً ما يتم اهمالها من قبل الأهل فعليهم اختيار حقيبة مدرسية يمكن القول عنها أنها صحية بحيث تكون مناسبة للحمل ولا تسبب له الألم نتيجة ضغط حملات الظهر على الكتف، كما يجب أن تكون خفيفة الوزن لسهولة الحمل أو قابلة للجر حسب قوانين المدرسة، لأن هناك العديد من المشكلات الصحية الخطيرة التي قد تنجم عن حمل الأوزان الثقيلة ".

"من جهة ثانية على الأهل أن يتأكدوا من تناول طفلهم وجبة صحية على الغداء وفي الاستراحة فكما ذكرنا سابقاً فالطعام الصحي يعزز الجهاز المناعي لدى الطفل الأمر الذي يساعده على الوقاية من العدوى الفيروسية نتيجة الاحتكاك مع أقرانه في الفصل أو خلال الاستراحة إلى جانب ذلك الاهتمام بالنظافة وخاصة نظافة اليدين وغسلها بالماء والصابون قبل تناول الطعام وبعده للوقاية من الأمراض وانتشار الجراثيم التي تنتقل عن طريق لمس الأسطح أو المصافحة. وهناك الكثير من الدراسات التي تشير إلى الأمراض الخطيرة التي قد تصيب الأطفال نتيجة إهمال غسل اليدين".

وأشار الدكتور في معرض نصائحه للأهل على أهمية إعطاء اللقاحات للأطفال ضد الانفلونزا مؤكداً على أنه من المهم جداً تحصين الطفل من هذا المرض الذي قد تؤدي مضاعفاته إلى وجوب ملازمة المنزل والمستشفى في أحيان كثرة".


د.محمد عثمان

المصدر: إي نيوز

أخبار متعلقة