بسبب الضغوطات الإسرائيلية.. المساعدات العسكرية الأميركية معلّقة

11/3/2019

  • لبنان ينتفض
  • إسرائيل
  • واشنطن
  • الجيش

يبدو أن موضوع تقديم مساعدات أميركية إلى لبنان بدأ يتفاعل في الولايات المتحدة، فبعد تصريح الخارجية الأميركية لـ"العربية.نت" بأن موقف البلاد لم يتغير، وأن الخارجية الأميركية ستصدر بياناً حول اللغط القائم عن تجميد المساعدات العسكرية، رجحت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية بأن أسباب وقف المساعدات تعود لحملة ضغوط إسرائيلية تهدف إلى "تعليق المساعدات كي تجبر الحكومة اللبنانية على منع تطوير صواريخ حزب الله".

وفي التفاصيل، كشفت الصحيفة أن وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوشين اجتمع مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأسبوع الماضي، واشتكى الأخير من أن إيران تمول أنشطة جديدة لتطوير الصواريخ داخل لبنان لصالح "حزب الله". وترافقت شكوى رئيس الوزراء الإسرائيلي مع تقارير لوسائل إعلام إسرائيلية هذا الأسبوع أفادت بأن نتنياهو طلب من المسؤولين الحكوميين حث "عواصم الحلفاء" على فرض شروط لمساعداتهم لبنان، وذلك من أجل ضمان أَن يقوم المسؤولون اللبنانيون بتشديد الحصار على أنشطة تطوير الصواريخ، وهو أحد الأسباب المحتملة لتعليق التمويل من الولايات المتحدة وفقا للصحيفة. 

كما أشارت الصحيفة إلى أن مسؤولين في الكونغرس علموا الجمعة، أن إدارة ترامب علقت المساعدات الأمنية للبنان، بما في ذلك أكثر من 100 مليون دولار للقوات المسلحة اللبنانية، حيث أخبر مسؤولو وزارة الخارجية الأميركية مساعدين للكونغرس يوم الخميس بأن المساعدات إلى لبنان تم تعليقها من قبل مكتب البيت الأبيض للإدارة والميزانية وبتوجيه مجلس الأمن القومي. 

بدوره قال أحد مسؤولي الكونغرس إن وزارة الخارجية والبنتاغون لا يفضلان قطع التمويل، بل وإنهما دعما قرار إرسال مبلغ 105 ملايين دولار كمساعدات أمنية إلى القوات المسلحة اللبنانية، وهي الأحدث في سلسلة من حزم المساعدات إلى مؤسسة تُعتبر قوة استقرار في لبنان. وقال مسؤولو الكونغرس إنهم لم يعطوا سببا لتعليق التمويل، كما لم يستجب البيت الأبيض، والبنتاغون، ووزارة الخارجية لطلبات التعليق على هذا القرار.

كذلك نوّهت الصحيفة بأن الولايات المتحدة دعمت لبنان وجيشه على مر السنين، حيث أرسلت أكثر من 3 مليارات دولار من المساعدات منذ عام 2002، مليار منها ذهب إلى القوات المسلحة اللبنانية. في السياق ذاته، ذكرت صحيفة The Jerusalem Post الإسرائيلية في تقرير لها الأربعاء أَن لبنان "مسرح يبذل فيه الإيرانيون جهودًا كبيرة لنشر صواريخ موجهة بدقة". 

وأضافت الصحيفة أنه ومع اشتداد حدة الأزمة الداخلية في لبنان، فإن إسرائيل تحث القوى الأجنبية على النظر في اشتراط تقديم مساعدة مالية للبلاد مقابل أن يتعامل لبنان مع "تهديد حزب الله" بتطوير صواريخ موجهة بدقة، وعلى إبعاد حزب الله عن مواقع القوة. 

كما أضافت: "لبنان مسرح يبذل فيه الإيرانيون جهوداً كبيرة لنشر صواريخ موجهة بدقة بطريقتين، الأولى هي نقل المعرفة والتكنولوجيا إلى حزب الله لتحويل 150 ألف صاروخ من ترسانته إلى صواريخ موجهة بدقة، والثانية هي تزويدهم بالقدرة على بناء هذه الصواريخ في لبنان نفسه، ومن وجهة نظر إسرائيل فإن تقديم المساعدات التي تشتد الحاجة إليها إلى لبنان دون التعامل مع مسألة الصواريخ الموجهة بدقة - وتجريد حزب الله من هذا السلاح - سيكون مشكلة بالغة الصعوبة. 


المصدر: العربية.نت

أخبار متعلقة