اللبنانية الأولى ترعى حفلاً لمؤلّفات الموسيقى في "اليوم العالمي للمرأة"

3/11/2019

اللبنانية الأولى ترعى حفلاً لمؤلّفات الموسيقى في "اليوم العالمي للمرأة"

  • اليوم العالمي للمرأة
  • مؤلفات الموسيقي
  • اللبنانية الاولى

رعت اللبنانية الأولى السيدة ناديا عون حفلاً موسيقياً في كنيسة القديس يوسف للآباء اليسوعيين في بيروت تحت عنوان "نساء مؤلفات الموسيقى"، وذلك تلبية لدعوة مشتركة من السيدة كلودين عون روكز، رئيسة الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية، والسيدة مونيكا شموتز كيرغوز سفيرة سويسرا لدى لبنان، والسيد بسام سابا رئيس المعهد الوطني العالي للموسيقى.

حفل موسيقي تكريما للمرأة

الحفل الذي أقيم بمناسبة "اليوم العالمي للمرأة"، حضره عدد كبير من الشخصيات وأعضاء الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية، وملكة جمال لبنان مايا رعيدي. وأحيته الأوركسترا الفلهارمونية اللبنانية بقيادة المايسترو هاروت فازليان، وشاركت فيه عازفة البيانو السويسرية أندريا ويسلي والسوبرانو اللبنانية فاديا طنب الحاج. وعزفت فيه حصراً، مقطوعات موسيقية لمؤلفات مبدعات عبر التاريخ، ومن بينهن اللبنانيتين جويل الخوري وهبة القواس، وذلك بمبادرة من المايسترو فازليان، بمثابة تحية تقدير لهن ولتفوقهن الفني.


وأشارت السيدة عون روكز ممثلة بالسيدة ميرين معلوف أبي شاكر، الى أن الحفل يهدف الى إلقاء الضوء على دور الموسيقى والفنون ورسالتهما كركيزة أساسية لإرساء ثقافة المساواة في المجتمع.

كما أكدت ان الحفل يحاول الاضاءة على الدور الذي تؤديه النساء المؤلفات في التاريخ ومساهمتهن في الثقافة والفن، مشددة على أن الثقافة والفنون تشكلان أيضاً غنىً وطنياً استراتيجياً، له تأثير كبير على الاقتصاد والصحة والتعليم وغيرها من المجالات.

بدورها، شكرت السفيرة شموتز كيرغوز السيدة كلودين عون روكز على التعاون في الاحتفال الموسيقي مشيدة بفكرة تقديم تحية للنساء مؤلفات الموسيقى واللواتي أثرين عالم الفنون والثقافة عبر قرون من خلال ألحانهن الساحرة، وأشارت الى تمحور فكرة الحفل حول شعار #HEForShe.

فازليان يكرم النساء الموسيقيات

بدوره، القى المايسترو فازليان كلمة اعتبر فيها أن الإبداع معجزة تحتاج إلى رعاية وتكريم أينما وجدت، مضيفا "الليلة سأقدّم لكم موسيقى تمتد من 9 قرون وحتى اليوم. وقد أُهملت على مر العصور، لكون من ألّفها كنّ من النساء. لكن فكرة عدم وجود ما يكفي من الملحنات الإناث، اضافة الى فكرة أن موسيقاهن ليست جيدة بما فيه الكفاية، بعيدة عن الحقيقة. ولي الشرف بأن أقدم لكم الليلة هذه التحف الفنية."


فازليان أجاب عن التساؤل حول تأديته معزوفات لمؤلفات الموسيقى النساء، قائلا بأن هناك الكثير من الموسيقى الرائعة من توقيع مؤلفات في انتظار أن يتم اكتشافها والاحتفاء بها. وأكثر، فهناك الكثير من مؤلّفات الموسيقى اللواتي يتطلعنّ إلى اكتشاف إبداعاتهنّ الخاصة من قبل متذوقي هذا الفن، واليوم الفرصة متاحة أمامهنّ لتحقيق ذلك."


المصدر: إي نيوز

أخبار متعلقة