كل ما يجب معرفته عن الدورة الشهرية ولون الدم الأسود

10/6/2019

  • الدورة الشهرية
  • لون دم الدورة الشهرية
  • لون الدم الاسود في الدورة الشهرية
  • دم بقوام كثيف
  • اضطرابات الدورة الشهرية

من المعروف أن الدورة الشهرية عبارة عن دورة تحدث عن الاناث في سن الخصوبة، فتبدأ بين سني 11 و13 عاماً تقريبا، وتنتهي بمعدل وسطي عند سن 51 عاما. أما متوسط الدورة منذ بداية أول أيام الحيض وبداية الحيض التالي فهي 28 يوماً، وتستمر بين 3 و7 أيام.

أما لون دم الدورة الشهرية الطبيعي فهو الأحمر الفاتح بكل درجاته والذي يشير إلى أن المرأة تتمتع بصحة جيدة، وفي هذه الحالة فإن الدورة لا تستمر أياما طويلة ولا تنزل بكمية كبيرة وهذه الحالة طبيعية وجيدة للمرأة.

ولكن متى يُصبح لون الدورة الشهرية مقلقاً ولماذا يتحول لون الدم أحياناً إلى الأسود؟

قد تلاحظ المرأة أحيانا أن لون دم الحيض هو برتقالي أو يميل الى اللون البني وهذه الألوان تُعتبر أيضا طبيعية بالنسبة للدورة ولا تدعو للقلق. ولكن أن يتحول الدم الى اللون الأسود فإن الأمر قد يكون مقلقا بعض الشيء ويُنبئ بأن هناك شيء غير طبيعي في الجسم. والتفسير الطبي لهذا الأمر هو أن اللون الأسود من الدم يدل على أن الرحم يُخزن دم قديم لم يتم التخلص منه باستمرار ويستغرق وقتا أطول لترك الرحم. وهذا الدم ينزل بكميات صغيرة.

ولكن تُصبح مراجعة الطبيب النسائي أمر ضروري في حال زادت كمية الدم الأسود عن المعدل الطبيعي لأنه يُشير إلى مشكلة ما منها وجود جسم غريب داخل المهبل، أو الإصابة بعدوى تهدد الحياة وتُعرف باسم متلازمة الصدمة السمية. كما يدل هذا الدم في حالات نادرة إلى وجود سرطان عنق الرحم.

متى ينزل دم الدورة بقوام كثيف أو ما يُعرف بتجلطات الدورة؟

أحيانا يكون نزول تجلطات الدم أثناء الحيض أمرًا طبيعيًا خصوصا إذا كانت كميته قليلة، ولكن أحيانا فإن القوام الكثيف في الدم يدل على شيء خطير في الجسم ولا بد من مراجعة الطبيب في حال حدث تغير كبير في لون الدم وشكله.

ومن أهم الأسباب التي تقف وراء القوام الكثيف لدم الدورة نذكر:

- الحمل خارج الرحم.

- الإجهاض. 

- الاثار الجانبية لاستخدام اللولب.

- نزول الدم الثقيل هو أحد الآثار الجانبية للولب غير الهرموني.

- استخدام بعض الأدوية.

- تغيير وسائل منع الحمل.

- وفي حالات نادرة، سرطان الرحم وعنق الرحم والمبيض.

أسباب كثيرة تقف وراء نزول دم الدورة بقوام كثيف

متلازمة ما قبل الحيض

تتعرض المرأة قبل الدورة الشهرية إلى ما يسمى متلازمة ما قبل الحيض وهي أعراض غير مريحة لها، تشعر خلالها بـ:

- التشنج والإرهاق وتقلصات الحوض.

- آلام في الظهر والبطن.

- انتفاخ والتهاب في الثديين.

- آلام في الرأس.

- ظهور البثور في الوجه.

- الشعور بالإجهاد والغثيان.

– المعاناة من اضطرابات النوم.

- الشعور بالقلق والتوتر وتقلب المزاج.

- كما تعاني البعض من السلوك العدواني وصعوبة التركيز.

كل هذه الأعراض تكون مؤقتة وتختفي بعد نزول الدورة.

تتعرض المرأة لمتلازمة ما قبل الحيض

متى نقول أن الدورة غير منتظمة؟

يمكن تصنيف الدورة الشهرية أنها غير منتظمة عندما يتغير توقيت نزولها في كل شهر، مع تغير في كمية الدم سواء أكثر أو أقل من المعتاد في كل مرة. أما عدم انتظام الدورة فيعود إلى أسباب عدة أهمها الحمل أو الرضاعة الطبيعية، النظام الغذائي السيء، مشاكل صحية مثل اضطرابات الغدة الدرقية، استخدام حبوب منع الحمل أو بعض الأدوية، أو المشاكل النفسية وغيرها من الأسباب التي يمكن للطبيب النسائي أن يحددها.


المصدر: إي نيوز